ألوان من الحب.. بعدد الشعراء والشاعرات

مقاربات بين الشعبي والفصيح

72c37307f773445ec60921a58a7d572a

عبدالله الجعيثن – جريدة الرياض

وهل للحب ألوان وأشكال؟!

والجواب طبعا بعدد المحبين والمحبوبات.. بعدد الشعراء والشاعرات.. فكل عاشق يقدم لنا أوصافا جديدة، وعواطف فريدة، وأحلاما ربما كانت شقية أو سعيدة حسب منزلته من محبوبه وظروفه بين وصال وحرمان..

كألوان قوس قزح غب المطر في يوم رائع جميل تلألأت فيه السماء بأشعة الشمس المستحية والمختبئة خلف بقايا النجوم وانعكست أشعتها الخجول على قوس قزح الذي لاح في السماء وطرز الفضاء وبقايا المطر والندى يقطر من السحاب المتقطع حيث يبدو لون السماء جامعا بين بياض السحاب وإضاءة الشمس وزرقة السماء وألوان قوس فرح الفاتنة..

رأيت الهوى حلواً إذا اجتمع الشمل ومراً على الهجران بل هو القتل

كذلك تبدو لنا ألوان الحب في دواوين الشعراء وقصص العاشقين: مزركشة بالخيال مطرزة بالبهاء والجمال هائمة في الفضاء ترسم الأحلام والألوان وترينا الأحباب من كل صنف ولون وتصف كيف يبتسم الحبيب وكيف يمشي وما هو لون خده وتثني قده وسحر عينيه ورخامة صوته وهيبة حضرته وحسن نظرته وبهاء طلته حتى إنه يفوق طلعة البدر ليلة الرابعة عشرة.

ومهما بالغ الشعراء العاشقون في الأوصاف والألوان فإنهم صادقون من الأعماق. الصدق الغني لا الواقعي فإن الحب يضع سحرا على عين المحب فيرى محبوبته أجمل امرأة في الدنيا!

ونقدم لك – أخي القارئ – ألوانا من الحب تتحلى في بعض الشعر الفصيح والشعبي وما خفي كان أعظم!

ودعجاء المحاجر من معد

كأن حديثها ثمر الجنان

إذا قامت لحاجتها تثنت

كان عظامها من خيزران!

بشار بن برد

جادل صوبتني وانا محتار حطت القلب لعيونها شاره

يا صديقي:

أنا ألف امرأة في امرأة

وأنا الأمطار والبرق

وموسيقى الينابيع

ونعناع البراري

وأنا النخلة في وحدتها

وأنا دمع الربابات وأحزان الصحاري

يا الذي يخرج من منديله ضوء النهار

يا الذي اتبعه حتى انتحاري

كم تمنيت ان تصبح في يوم من الايام

قرطي.. او يسواري..

(سعاد الصباح)

وشادن لما بدا.. أسلمني إلى الردى

بظرفه ولطفه.. وطرفه لما بدا

أردت أن أصيده.. فصاد قلبي وعدا!

(…)

لو عاينت عيناك حسن معذي

من لمتني ولكنت أول من عذر

عين الرشا قد القناردف النقا

شعر الدجى شمس الضحى وجه القمر

(الملك الناصر)

وحديثها كالقطر يسمعه

راعي سنين تتابعت جدبا

فاصاخ يرجو أن يكون حيا

ويقول من فرح: هيا ربا

(الراعي النميري)

لبسن الوشي لا متجملات

ولكن كي يصن به الجمالا

وصفرن الغدائر لا لحسن

ولكن حضن في الشعر الضلال

(المتنبي)

لما بدا في لازوردي الحرير وقد بهر

كبرت من فرط الجمال وقلت ما هذا بشر!

فأجابني: لا تنكرن ثوب السماء على القمر!

(ابن برد الأصغر)

تعززوا له عند غضات الاشباب

لا يتلفنه بالكفوف المخاضيب

او باللحواظ سهريات الاهداب

او بابتسام ثغورهن المشانيب

او هجر مدلول من البيض عجاب

سيد العذارى الخردات الرعابيب

نزاع لقلوب العشاشيق جذاب

بانفاس طيبه فاق نشر الشذا طيب

مخماص خصر ضامر الكشح مكعاب

ساقيه دمج سحنهن الانابيب

والقد غصن وان ذكر ما يسه لاب

ازرى بعسال الرماح اليعاسيب

فان رنحه ريح الصبا والهوى طاب

ازرى بمياس الغصون المشاذيب

(حسين الصايغ)

جادل صوبتني وانا محتار

حطت القلب لعيونها شاره

لامشت لكنها من حمام الدار

تذبح اللي نوى الله بقداره

عين شيهانه تعجب الصقار

لابرق الريش مهيب غفاره

عنز ريم عنود تقود جفار

في المقابيل للصيد سياره

حايل ما بعد عاودت لحوار

من مغاتير الاجواد سنجاره

دبيان بن عساف