السهلاوي والنصر.. الهدف رقم 100 اقترب

العربية.نت – الرياض

بات محمد السهلاوي على مقربة من تسجيل هدفه رقم 100 مع فريق النصر السعودي، إذ يفصل عن ذلك هدفا واحدا فقط، فيما تترقب الجماهير النصراوية مشاركة رأس الحربة غدا السبت في مباراة التعاون بالجولة 22 من دوري “جميل” السعودي على ملعب الملك فهد الدولي بالرياض.e0ab91cf-cfa3-4640-b68d-76369e22301c_16x9_600x338

وسجل السهلاوي 99 هدفا رسميا لبطل الدوري السعودي منذ انضمامه إليه في شهر يونيو عام 2009 قادما من فريق القادسية (درجة أولى)، فيما اعتبرت تلك الصفقة بالأغلى آنذاك نظرا لتجاوزها مبلغ 32 مليون ريال سعودي.

وباكتمال الموسم الجاري يصبح اللاعب البالغ من العمر 28 عاما، متما لـ6 مواسم بقميص النصر خاض من خلالها مواجهات محلية وخليجية وعربية وآسيوية، وواضعاً اسمه كرابع الهدافيين التاريخيين للنادي العاصمي حيث يحتل الصدارة الهداف المعتزل ماجد عبدالله  برصيد تهديفي بلغ 324 هدفاً.

أحرز محمد السهلاوي 76 هدفا في مسابقة الدوري السعودي ودائما ما يحضر كهداف لفريقه الذي يعتمد على إمكانياته الفنية الرفيعة، أما في مباريات الكؤوس المحلية، فقد أحرز ابن مدينة الهفوف 18 هدفاً جاءت كالتالي، 8 أهداف في كأس الأمير فيصل بن فهد، 6 أهداف في مسابقة كأس ولي العهد، 3 أهداف بكأس الملك، وهدف وحيد في كأس السوبر مطلع الموسم ضد الشباب.

وعلى صعيد المشاركات الخارجية، سجل المهاجم الدولي هدفين ضمن كأس الأندية للخليج، ومثلهما في مسابقة عربية بينما في بطولة آسيا تمكن من إصابة الشباك لمرة واحدة، على حساب بختاكور الأوزبكي عام 2011.

ويعتبر رصيد المهاجم العاصمي وفيرا على اعتبار تسجيله أكثر من 31 هدفا في معسكرات خارجية بالقارة الأوروبية بجانب بطولات دولية ودية احتضنتها أندية إماراتية.

أول مرة دافع فيها السهلاوي عن شعار المنتخب السعودي كان في معسكر أقيم بالنمسا شهر مايو 2010، حينها لعب الأخضر مباراة ودية أمام إسبانيا، وعند الدقيقة 65 نزل المهاجم الشاب ليسجل هدفا في شباك الإسبان بعد 9 دقائق فقط من نزوله. آخر أهداف محمد مع المنتخب الوطني شهدتها شباك منتخب الأردن، حيث تلقت هدفين اثنين، وفي نظرة سريعة تجاه مشاركات اللاعب الدولية، نجد أن اللاعب المولود عام 1987 سجل 9 أهداف خضراء ضمن 16 مباراة دولية.

وفي ظل تركيز النصراويين على مسابقة الدوري دون غيرها من المشاركات، نجد أن مدرب النصر داسيلفا قد أبعد السهلاوي عن البعثة التي غادرت إلى إيران لخوض موقعة بيروزي، وذلك حفاظا على سلامة لاعب القادسية والفتح سابقاً. وفي حال إشراك المدرب الأوروغوياني صاحب القميص رقم 10 في مباراة الغد يتبادر السؤال ما إذا كان السهلاوي قادرا على إحراز هدفه رقم 100 أمام التعاون؟