بالصور.. أميركية وثقت لحظة مقتلها بكاميراتها!

epa05940178 A handout photo made available on 02 May 2017 by the US Army provided by the Afhan National Army and taken by an Afghan Army photojournalist showing Afghan soldiers as a mortar tube accidentally explodes during an Afghan National Army live-fire training exercise in Laghman province, Afghanistan, 02 July 2013. The US Army report on 02 May 2017 that Spc. Hilda I. Clayton, who was assigned to the 55th Signal Company (Combat Camera), 21st Signal Brigade, and an Afghan Army photojournalist died as the mortar tube accidentally exploded during an Afghan National Army live-fire training exercise in Laghman province. Hilda Clayton, and the Afghan Army photojournalist died in the blast along with three Afghan soldiers taking part in the live fire training. Clayton's family approved the release of the photographs.  EPA/AFGHAN NATIONAL ARMY/ HANDOUT  HANDOUT EDITORIAL USE ONLY/NO SALES

العربية.نت – عماد البليك

التقطت مصورة أميركية لحظة موتها، وذلك في حرب في #أفغانستان، عندما انفجرت قذيفة هاون عن طريق الخطأ، أودت بحياتها وأربعة آخرين.

وكانت هيلدا كلايتون تصور جنوداً أفغانيين، أثناء تدريب على #الحرائق الحية في أفغانستان، في 2 تموز/يوليو 20133، عندما انفجرت قذائف الهاون، وشكلت نهاية مرعبة لها.

وقد وثقت هيلدا ابنة الـ 22 عاماً، اللحظة التي انفجرت فيها قذيفة #هاون، ما أسفر عن الحدث الدامي، حيث ذهبت هي والآخرون إلى عالم الموت، وبقيت الكاميرا وراءها تحمل في ذاكرتها هذا الحدث المؤلم.

وقد أعطت عائلتها الآن الإذن بالإفراج عن هذه الصور، بعد مرور قرابة أربع سنوات على هذا الحادث المؤسف.

وكانت هيلدا أخصائية معلومات مرئية في #الجيش_الأميركي، وعملت ضمن فرقة القتال الرابعة المدرعة، وقد كان موقع عملها بقاعدة غامبيري الأفغانية.

ونشرت الصور لأول مرة بعد السماح بنشرها، في طبعة أيار/مايو – حزيران/يونيو من مجلة الجيش العسكرية. وتعتبر هيلدا أول عامل في مجال التوثيق والمعلومات بالجيش الأميركي يلقى حتفه في العمليات القتالية في أفغانستان.

اضف تعليق

*