فينغر وجيرو يرفعان معنويات آرسنال

العربية.نت –  لندن – رويترز

اختير آرسين فينغر مدرب آرسنال وأوليفييه جيرو مهاجم الفريق اليوم الجمعة لنيل جائزة أفضل مدرب ولاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم على الترتيب عن الشهر الماضي، وهو ما يشكل دعما مزدوجا للفريق قبل يوم من مواجهة ضيفه ليفربول في مباراة يحتمل أن تكون حاسمة.252e5e8f-1087-4d5c-9beb-78397d50f525_16x9_600x338

وأدت المسيرة الرائعة لآرسنال والتي شملت ستة انتصارات متتالية في الفترة التي سبقت العطلة الدولية لتقدم الفريق نحو المركز الثالث في جدول الترتيب، ولا يزال الفريق يملك فرصة وإن كانت بعيدة لمنافسة تشيلسي على الفوز باللقب المحلي.

وفاز الفريق بأربع مباريات متتالية في الدوري المحلي في مارس الماضي وسجل تسعة أهداف وتلقت شباكه هدفين. وسجل جيرو مهاجم منتخب فرنسا خمسة أهداف بما في ذلك ثنائيته في مباراة نيوكاسل يونايتد، بينما جاءت بقية الأهداف الخمسة بواقع هدف أمام إيفرتون وكوينز بارك رينجرز ووست هام يونايتد.

وسيؤدي الفوز على ليفربول صاحب المركز الخامس إلى توسيع الفارق، بينهما لتسع نقاط في ظل صراعهما لنيل مكان مؤهل لدوري أبطال أوروبا مع الحفاظ على أمله في تقليص الفارق مع تشيلسي صاحب الصدارة، والذي يدربه جوزيه مورينهو لأقل من سبع نقاط.

وقال فينغر “إنها مباراة كبيرة وفرصة بالنسبة لنا لمواصلة مسيرتنا وهذا ما نريد القيام به.”

وأضاف “تعرفون أنه وعقب العطلة الدولية يكون من المهم دوما أن تعود مباشرة إلى ما كنت عليه.”

وسيكون ثيو والكوت مهاجم ارسنال سعيدا بكل تأكيد للعودة للمنافسات المحلية عقب عرض غير جيد مع انجلترا أمام ايطاليا يوم الثلاثاء الماضي.

وبدأ والكوت كمهاجم متراجع إلى الخلف أمام ايطاليا وعانى إلى جانب بقية لاعبي المنتخب الانجليزي في الشوط الأول قبل أن يتم استبداله بعد وقت قصير على بداية الشوط الثاني.

ودافع فينغر عن اللاعب الذي أمضى ما يقرب من العام بعيدا عن الملاعب بسبب إصابته في الرباط الصليبي ورجح أن سوء أدائه يرجع للمركز الذي لعب فيه.

وقال فينغر “موطن قوة ثيو في جودة تحركاته. هو يريد أن ينطلق ليتسلم الكرة في النهاية. إنه ليس اللاعب الذي يقدم المساعدة أو الدعم.”

وأضاف “كان حكم الناس قاسياً عليه، وهو ما لم يكن في موضعه لأنه أدى بشكل جيد. بالنسبة لي فإنه في طريقه للعودة.”

وتابع “لست قلقا بشأن ثيو لأنه لم يستعد مستواه كاملا بعد، وقلت لكم عدة مرات إنه ابتعد لنحو عام بسبب إصابة قوية للغاية وإنه لا يزال في مرحلة العودة”.