ماذا تقتبس من الناس؟

فهد عامر الأحمدي – جريدة الرياض

لا يوجد إنسان كامل، ولكن توجد في كل شخص حولك صفة جميلة تميزه عن بقية الناس.. خصلة إيجابية يتفوق فيها على غيره بصرف النظر عن مستواه التعليمي والذهني والاجتماعي..

إن كنت ذكياً بما يكفي لملاحظة هذه الخصلة الجميلة ـ وربما الوحيدة في صديقك- وحاولت دمجها في شخصيتك ستصبح إنساناً رائعاً وأقرب للكمال (كيف لا، وقد اجتمعت فيك محاسن كل إنسان)…

وبطبيعة الحال؛ سيصعب عليك تمييز أي خصال إيجابية لدى الناس في حال كنت مغروراً أو مكابراً أو غارقاً في النرجسية.. يجب أن تكون متواضعاً أولاً، وتضع نفسك في موضع المتعلم ثانياً، ثم تحاول تطبيقها ثالثاً، وبصرف النظر عن رأيك أو علاقتك بصاحبها رابعاً..

أنا شخصياً تعلمت أشياء جميلة من سائقي، وخادمة والدتي، وبواب المدرسة (بنفس القدر) الذي تعلمت فيه من مسؤولين ومثقفين وشخصيات تفوقني ذكاء وبعد نظر..

صحيح أنني لم أنجح دائماً في تبني (واقتباس) كل الصفات الإيجابية التي صادفتني، ولكنني على الأقل أصبحت أكثر وعياً بأهميتها وأهمية دمجها في شخصيتي…

· تعلمت مثلاً من خادمة والدتي موهبة الابتسامة الدائمة في وجه الجميع بصرف النظر عن ظروف العمل، وقسوة الغربة، وجحود الأبناء..

· تعلمت من سائقي الخاص روح المبادرة والتطوع للقيام بأعمال لا تخصه (فكثيراً ما يفاجئني بفعل أشياء لم أطلبها منه في السيارة أو المنزل.. ناهيك عن إحضار كيس من الفستق كلما ذهب للبقالة)…

· تعلمت من بواب المدرسة عدم الاستعراض والتباهي وحمل هم الدنيا (ومازلت أذكر قوله للمعلمين حين سمعهم يتباهون بسفرياتهم: ياجماعة الراحة نصف القوت)…

· أيضا تعلمت من خالي الصقعبي السخاء والكرم رغم دخله المتواضع (حيث كان يذبح كل أسبوع خروفاً في الشارع كي يراه المارة ويوزعه عليهم فلا يدخل منزله إلا بربع الخروف).

· وتعلمت من خال زوجتي “الشيخ محمد” روح التسامح وعدم التشدد والنفس الطويل في محاورة الآخرين (دون أن يرتفع له صوت أو تغيب عن وجهة الابتسامة)…

· كما تعلمت من صديقي الدكتور “عصام بخاري” الأدب الجم واللباقة في الحديث (فرغم معرفتي القديمة به مازال يستعمل معي صيغ الجمع؛ مثل حضرتكم، وسعادتكم، وكما أخبرتكم…)!!

· كما تعلمت من صديقي “منصور القحطاني” تجاوز المهاترات الأيديولوجية والنقاشات البيزنطية والتركيز على النجاحات المادية والواقعية (وربما لهذا السبب أصبح، بعكسي، مليونيراً)..

· وأخيراً؛ تعلمت من ابن عمي “مدني” أهـمية العلاقات الاجتماعية والمبادرة بالتعرف على المسؤولين الجدد في المنطقة (وإن كنت بعكسه أعجز عن تحمل تكاليف الولائم الضخمة ترحيباً بمقدمهم)..

… وكما ذكرت في مقدمة المقابلة لا يوجد إنسان كامل، ولكن توجد خصال استثنائية بارزة يمكنك استعارتها من الناس حولك.. خصال فردية يمكنك تعلمها بسهولة (كونها تطبق أمام عينيك) حتى وإن لم تكن معجباً ببقـية الخصال في صاحبها…

… وقبل أن أغادر ؛

لماذا لا تحاول أيضاً فعل العكس.. لماذا لا تلاحظ أبرز الخصال السلبية (والسمجة) التي تكرهها في الناس وتتجنب فعلها مع الآخرين..

Leave a Reply

*