أنتي يا سَيِدَتِي الحب والحنان والحياة والحرية

إبراهيم بن عبد العزيز الدامغ

 

سَيِدَتِي  علاقتي بك يسودها الحب

الحب الذي بدأ منك ويعود إليك

أنتي جدتي وأمي أنتي شقيقتي وأختي

أنتي زوجتي عشيقتي صديقتي رفيقتي وودي

أنتي إبنتي فلذة كبدي

  

حبي ووجودي ووجدي

 

علاقتي بك علاقة وصل حميمية

أنتي الحب والحياة والحرية

 

يا سَيِدَتِي

قضية قيادتكي للمركبة قضية هامشية

هناك قضايا محورية يجب أن تكون من ضمن إهتمامتك

كي لاأعيش وتعيشين علي الهامش

وتصبحين إمرأة كيانها هش وحياتها هامشية

وتصبح علاقاتنا سطحية

 

أنتي يا سَيِدَتِي  محورالقضية

وانا ياسيدتي بدون كيانك المتمكن أعيش الغياب بلاهوية

 

أعيدي التفكيرفي القضية

إمنحينا الحرية وأعيدي لنا الحياة

 

سَيِدَتِي إن كان وجهك مدار القاصدين

وجسمك مدارلراغبي المتعة والإثارة اﻟﺠﻨﺴﻴﺔ

فسلامَةَ روحك ووعيك ورقئ فكرك ورقة وجدانك

مدارت للعاشقين المُحبين المُخلصين الصّادقين

ذوى الضمائر الحية

 

سَيِدَتِي إعزفي علي أوتارقلوبهم

ترنيمة الثكل والحزن والأسى

 

أوفأعزفي لهم أناشيد الحب والحنان والحياة والحرية

 

سَيِدَتِي أعيدي التفكيرفي قضايانا

إمنحينا الحرية

أعيدي لنا الحياة

 

أنتي يا سَيِدَتِي الحب والحنان والحياة والحرية

 

سَيِدَتِي

أعيديني إلى أصلي جميلاً

حملتُ لكِ النجومَ على يميني

وصُغْتُ لكِ الصباحَ عُرْسِ

 طائِشة الضَفائِر

نزار قباني

 

أن ينصب الجدل والحوار في هوامش الأمورونغفل عن الأهم فتلك وعمري إن كنا ندري مصيبة وإن كنا لاندري فالمصيبة  أعظم