سيظل اسم الأمير سلطان مرادفا للخير في العالم

سعيد بن صالح الغامدي

عبر سعيد بن صالح الغامدي مدير عام شركة التجارة والتسويق المتحدة”يومارك” عن خالص تعازيه إلي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز في وفاه صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدا لعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام، داعياً الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أبناء الوطن الصبر والسلوان. ووصف الغامدي المحبة التي ألقاها المولى سبحانه في قلوب الكثيرين لسموه بأنها علامة خير و بشرى طيبة فالناس شهود الله في أرضه , مضيفا أنه لا أحد ينسي لسموه رحمه الله قيادته ومواقفه وحرصه علي رخاء واستقرار الوطن والعمل علي توحيد كلمه الأمة الإسلامية والعربية، وهو ماجعله يحظى باحترام وتقدير كبير من الجميع في الداخل والخارج.   وأكد سعيد بن صالح الغامدي إن الأمير سلطان بن عبد العزيز – رحمه الله – شخصية إنسانية عالمية، عرفه العالم رجل خير ، حتى عرف بينهم بـ ( سلطان الخير ) لكثرة ما أجرى الله سبحانه وتعالى على يديه من أعمال البر وعون المحتاجين ، ومسح دموع الأرامل والثكالى ، ورعايته لليتامى والإحسان إلى الفقراء وأهل الحاجة المعوزين ،إلى جانب تقديمه العون للمؤسسات الصحية والتعليمية والخيرية

 

وقال مدير عام يومارك أن سيرة سموه العطرة ستبقي في الذاكرة جيلاً بعد جيل لما بها من علامات مضيئة ومعاني نبيلة , وسيظل أسمه رحمه الله مرادفاً لمعاني الخير  والعطاء علي مر العصور ، كذلك كانت شخصية سموه مؤثره في كل المحيطين به بما كان يمتلك من مآثر كالود والإحسان و الجود والعطاء، ، كما كان سموه رحمه الله آثراً للقلوب والمشاعر، وليس أدل على ذلك من حاله عن مشاعر الحزن والأسى التي ملأت نفوس أبناء المملكة الذي أحبوا سموه رحمه الله لأياديه البيضاء و مواقفه التاريخية .