الجبهة العربية لتحرير الاحواز تعزى خادم الحرمين الشريفين

الجبهة العربية لتحرير الأحواز

مواساتنا وتعازينا

 إلى خادم الحرمين الشريفين دام عزه

الملك عبدالله بن عبد العزيز

 

وشعب المملكة العربية السعودية الشقيقة

 

ببالغ الحزن والأسى تلقت الجبهة العربية لتحرير الأحواز نبأ وفاة المغفور له الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي عهد المملكة العربية السعودية رحمه الله ، والذي أحزننا وجميع أبناء شعبكم العربي الأحوازي الذي يكن لكم خالص الحب والمودة ويفرح لفرحكم ويحزن لحزنكم بالتأكيد.

 

وبهذه المناسبة المؤلمة تتقدم قيادة الجبهة العربية لتحرير الأحواز بتقديم تعازيها ومواساتها الحارة لجلالتكم ومن خلالكم لجميع أفراد الأسرة الكريمة وشعب المملكة العربية السعودية الشقيق.

 

تغمد الله الفقيد بواسع رحمته وألهمكم جميعا الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.