بريدة غير عنيزة

محمد بن صالح الدباسي *

شاء الله تعالى أن أتنقل مؤخراً بين عدد من مدن ومحافظات مملكتنا الحبيبة (الرياض – مكة – عنيزة – المذنب – الرس) سواءً لظروف العمل أو شخصية ولعلنا نتفق جميعاً إلى مدى القفزات التطويرية والتنموية الحاصلة هنا وهناك وهذا ليس محوراً أتطلع إلى عرضه وقراءته معكم..

لعل الأخوة القراء من ساكني مدينة بريدة يلحظ بروز بعض الظواهر الغريبة التي استحدثت في مجتمعنا وسادت وأصبحت أمراً معتاداً لا نستغربه أو نستنكره … وهي كثر ولكنني هنا بصدد طرح ظاهرة تواجد عمال النظافة ( البلدية ) عند إشارات المرور وفي المواقف العامة بشكل ملحوظ وعمليات الاستجداء التي يقومون بها … وتجاوب شريحة كبيرة من المواطنين معهم وإعطائهم من ماتجود به أنفسهم.

أنا هنا لا أؤيد ولا أعارض هذا الأمر وأقول إن الله هو الرزاق وأن كل إنسان يجتهد والله هو البصير ، وأترك مسألة نظاميتها للجهات ذات العلاقة سواء كانت أمنية أو إدارية وهي مرجع هذه العمالة.

ولكن مكمن استغرابي يكمن في أنني عوداً على بدء لم أشاهد هذه الظاهرة مطلقاً في جميع المدن والمحافظات التي ذكرتها أعلاه في حين هي ملحوظة ومنتشرة في بريدة بشكل ملحوظ !!.

–  إذاً إلى ماذا نعيد ذلك ؟

 

–  هل هذه الظاهرة إيجابية أم سلبية على المجتمع؟

 

–  هل هي خطرة مرورياً وتربوياً؟

 

–  ماهو دورنا تجاهها كظاهرة؟

 

–  من المسئول عن حل هذه الظاهرة ؟

 

أتمنى أن أجد منكم حلاً لهذه الاستفسارات شاكراً ومقدراً لكم ومعتذراً عن الإطالة والإسهاب.

 

* مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام الصحي بصحة القصيم

 

msad1966@hotmail.com